وضعيات في الجغرافيا السنة الرابعة متوسط docx

وضعيات فِي الجغرافيا السنة الرَّابِعَة متوسط docx

حضرت رففقة والدك ندوة
اقتصادية تناول فِيهَا الخبراء موضوع الموارد الطبيعية فِي الجزائر و خلصوا ان
الجزائر غنية بالموارد المتجددة و الغير متجددة فطلب مِنْكَ والدك توضيحا

التعليمة:
اعتمادا عَلَى مكتسباتك القبلية و السندات
اكتب فقرة من 8_10 اسطر تجيب فِيهَا والدك عَنْ تساؤله
الحل:
تعد الجزائر ضمن الدول الغنية بالمختلف
الموارد الطبيعية مِمَّا يمكنها من اقامة اقتصاد قوي و متكامل .. تتنوع الموارد
الطبيعية و تتوزع فِي مختلف مناطق الوطن و تصنف إِلَى موارد متجددة غير قابلة للنفاذ
من النبات و التربة و المياه و الطاقة الشمسية و طاقة الرياح و يهدق انتاج الطاقة
الكهربائية و استعمالها فِي مجالات متعددة انشأت “الشركة الجزائرية للطاقة
الجديدة و الطاقة المتجددة ” الَّتِي حققت العديد من المشاريع لاسيما فِي
الصحراء. كَمَا تزخر الجزائر بموارد غير متجددة قابلة للنفاذ مِنْهَا الموراد الطاقوية
كالبترول و الغاز الطبيعي و الموارد المعدنية كالحديد و الزنك و الفوسفات و النحاس
و غيرها. انجزت الدولة معامل و مركبات و مراكز صناعية بإستغلال هَذِهِ الموارد لتغطية
حاجات السوق الوَطَنِية. و تجدر الإشارة أن ارادات الجزائر من تصدير المحروقات تنفقها
عَلَى مختلف المشاريع التنموية
خِلَالَ متابعتك لنشرة الأحوال
الجوية لاحظ افراد عائلتك التباين الكبير فِي تساقط الأمطار و ارتفاع درجة الحرارة
بَيْنَ جهات الوطن ,, فطلبوا مِنْكَ تفسير ذَلِكَ

اعتمادا عَلَى مكتسباتك القبلية و السندات
اكتب فقرة من 8_10 اسطر تجيب فِيهَا افراد عائلتك عَنْ تساؤلهم

الحل:
تتحكم الظروف الناشئة عَنْ تداخل الموقع
بِالنِسْبَةِ لدراجات العرض و توزع اليابسة و الماء و التضاريس و اتجاهاتها و اترفاع و
ااتساع مساحة الجزائر فِي رسم الصورة المناخية العامة للبلاد. و يتأثر توزيع
الحرارة فِي الجزائر بعامل التضاريس و القرب أَوْ لابعد عَنْ البحر و تكون الحرارة فِي
الشريط الساحلي معتدلة صيفا و شتاء و لذلك ينخفض المدى الحراري. و كلما ابتعدنا عَنْ
المنطقة الساحلية ازداد المناخ قاريا فتنخفض درجة الحرارة فِي المناطق الداخلة
شتاءا. و ترتفع صيفا فيزداد المدى الحراري. و تسبب الرياح الغربية و الشمالية
الشرقية فِي سقوط الأمطار فِي النطاق الشمالي و تزيد نسبتها عَنْ 100 ملم سنويا فِي
الشريط الساحلي الشرقي. اما فِي المنطقة الغربية فتصل كمية التساقط إِلَى حدود 400
ملم سنويا بِسَبَبِ الحاجز التضاريسي فِي كل من المَغْرِب الأقصىو شبه الجزيرة الإيبيرية
الَّذِي يعترض وصول الرياح المشبعة ببخار الماء إِلَى المنطقة. و تقل كمية التساقط كذلك
فِي الهضااب العُلْيَا فتتراوح مَا بَيْنَ 250-400 ملم سنويا اما وراء الأطلس الصحراوي
فيسيطر الجفاف و لَا تزيد كمية التساقط عَنْ 200 ملم
اولت الجزائر اهتماما كَبِيرًا
بتطوير القطاع الصناعي فأنجزت مركبات و مراكز صناعية فِي أنحاء مختلفة من البلاد
لرفع قدرته فِي التنمية الأقتصادية او الإجتماعية و رغم أهمية هَذَا القطاع إلَّا أَنَّهُ
يعاني من مشاكل عديدة مِنْهَا نقص اليد العاملة المؤهلة و ضعف التحكم فِي التكنولوجيا
. ووجود فجوة بَيْنَ المؤسسات المنتجة و البحث العلمي.و الإعتماد عَلَى لاصناعة
لاإستخراجية و نقص الإستثمار فِي الصناعات الأخرى . و ضعف مساهمة القطاع الخاص فِي
الميدان الصناعي . و يمكن تطوير و تحسين من ااداء القطاع و ذَلِكَ بتأهيل اليد
العاملة و فتح فرص الإستثمار تَقْدِيم امتيازات للمستثمرين. و رفع مستويات التنسيق
بَيْنَ القطاع الخاص و مراكز البحث العلمي.

لَا يزال قطاع الصناعة يشكل قوة الإقتصاد
الوطني و يمكن للدولة أن ترفع من مستواه و قدرته
يصنف اقليم شمال الجزائر من
المناطق الزلزالية النشطة نظرا لوقوعه فِي الحزام الناري ضمن المناطق الضعيفة
المنكسرة .

ضرب الجزائر الكثير من لازلال عبر تاريخها
. وَفِي السنوات الأخيرة وقعت هزات عنيفة دمرت و حطمت و قتلت. ففهي سنة 1980 ضرب
مدينة الاصنام زلزال عنيف دمر المدينة و خلف ثلاث آلاف ضحية و 8 آلاف جريح و تشريد
400 ألف شخص. وَفِي عام 2003 حدثت هزة قوية هزت مدينة بومرداس كَانَت الحصيلة 2278
قتيل و 6 آلاف جريح و آلاف المنكوبين. و نجدر الإشارة أن هَذِهِ الزلال خلفت انهيار
عدد کَبِير من العمارات و المنشآت العمرانية و تحطم شبه كلي لبعض المناطق. و للحد من
خطر الزلال لَا بُدَّ مِنْ انجاز عمارات و مباني صلبة مقاومة للكوارث الطبيعية و التدريب
عَلَى لاسلوكات الصحيحة السريعة و المنظمة لِمُوَاجَهَةِ هَذَا الخطر
لَقَدْ اجبر الشعب الجزائري عَلَى
مغادرة الأرياف ابان لاثورة الجزائرية و الزحف نَحْوَ المدن بِسَبَبِ سياسة التدمير الَّتِي
انتهجها المستعمر فِي إلَّاٍياف بعد الإستقلال ازدادت هَذِهِ الظاهرة حدة لعدم وجود
المرافق و مراكز العمل. و قَد حاولت الدولة اياقف هذت النزيف البشري لذي اصبحت يشكل
خطرا عَلَى المدن بِسَبَبِ عدم التوازن الجهوي و ذَلِكَ بتحسين وضعية الأرياف و لَقَدْ نتج عَنْ
هَذَا النزوح مشاكل عويصة تمثلت فِي تضخم المدن و انتشار الآفات الإجتماعية و عجز
المدن عَنْ تَوْفِير المرافق السكنية و الخدماتية و ظهور الأحياء القصديرية كذا نقص
اليد العاملة فِي الزراعة

يعود تعمير الجزائر إِلَى أزمنة
قديمة نظرا لمناخها المعتدل وموقعها الممتاز ويعود ذالك إِلَى أكثر من 500الف سنة
وتوالت عَلَيْهَا الهجرات الخارجية مثل الفينيقيين والوندال وَقَد اضاف لَهَا الفتح
الإسلامي تنوعا أخر بالإِضَافَةِ إِلَى الاحتلال الفرنسي وما جلبه من مستوطنين يمكن تمييز
3مراحل لتطور عدد السكان فِي العصر الحديث وَهِيَ:أ/:مرحلة التراجع: (1851-1872)وفيها
تراجع عدد سكان الجزائر بِشَكْل کَبِير وهذا بِسَبَبِ الإبادة الجماعية الَّتِي مارسها
الاستعمار بِسَبَبِ اشتداد المقاومات الشعبية بالإِضَافَةِ لانتشار الأمراض والأوبئة ثُمَّ
مرحلة النمو البطيئ (1872-1960):وتميزت بالبطء فِي النمو السكاني بِسَبَبِ مشاركة
الجزائريين فِي الحربين العالميتين والحرب التحريرية ثُمَّ مرحلة النمو
السريع(1960-2006):تميزت بالزيادة السريعة والكبيرة للسكان وهذا مَا يعرف بالانفجار
الديمغرافي وهذا بِسَبَبِ تحسن المُسْتَوَى المعيشي وتطور الخدمات الصحية و عدم تنظيم
النسل

التعليمة:
اعتمادا عَلَى مكتسباتك القبلية و السندات
اكتب فقرة من 8_10 اسطر حول البحر الأبيض المتوسط و مميزاته

الحل:
تتنوع الأقاليم المناخية فِي الجزائر بِسَبَبِ
امتداد مساحتها و تأثرها بعدة عوامل.و يعتبر مناخ البحر الأبيض المتوسط من أهمها
نظرا لما يمتاز من خصائص تسود هَذَا المناخ الممتد من الساحل إِلَى االأطلس الصحراوي
فيتميز بوجود فصلين متناقضين هُمَا:فصل معتدل رطب و فصل حار جاف .التباين فِي الحرارة
و التساقط مِنْ أَهَمِّ مميزاته فكلما اتجهنا من الشرق إِلَى الغرب أَوْ من الشمال إِلَى
الجنوب قلت كمية التساقط و اترفعت درجة الحرارة. يؤثر هَذَا المناخ عَلَى الغطاء
النباتي فهو كثيف فِي المناطق الساحلية الشرقية بِسَبَبِ كمية لاتساقط المرتفعة الَّتِي
تزيد عَنْ 100 ملم سنويا. و تجدر الإشارة إِلَى أَنَّ مناخ البحر الأبيض المتوسط يتيح
امكانية التنوع الزراعي و مَا من شَکَّ أن أغلب سكانه يتمركزون فِيهِ لملاءمة المناخ
حضرت ندوة نشطها خبير اقتصادي
حول استراتيجية الجزائر فِي تطوير الزراعة و تحقيق الأمن الغذائي طلب مِنْكَ استاذك
كتابة فقرة حول الموضوع..

السند1: تقدر الدراسات ان عدد المواقع
الملائمة لبناء السدود الَّتِي انجزت بلغ 110 سدا كَبِيرًا كَمَا شرعت فِي انشاء 22 سدجديد

السند2: عرفت حضيرة العتاد الفلاحي تطورا
حَيْتُ أَصْبَحَ جرار لِكُلِّ 45 هكتار محروثا و الة حاصدة لِكُلِّ 306 هكتار

التعليمة:



اعتمادا عَلَى مكتسباتك القبلية
و السندات اكتب فقرة من 10_15 اسطر حول الموضوع 

الحل:
يعتبر القطاع الزراري المهم فِي كل بدولة
بإعتباره يؤثر و يتأثر بالقطاعات الأخرى بدرجة كبيرة لذلك تحتل التنمية الزراعية
مكانة متقدمة فِي سلم الأولويات نظرا لِأَهَمِّيَةِ الزراعة فِي تَوْفِير مناصب الشغل و كمصدر
اساسي للغذاء, و عَلَيْهِ قَامَتْ الجزائر بتطوير فِي هَذَا القطاع الهام , تمثلت فِي
استراتيجيتين,, أولها التنظيمات الزراعية و هِيَ جملة من القوانين لتنظيم الزراعة و
هِيَ قانون التسيير الذاتي 23 مارس 1963 و فِيهَا يسير الفلاحون الأراضي الَّتِي تركها
المعمرون كأجراء ثُمَّ قانون الثورة الزراعية 8 نوفمبر 1971 تحت شعار الأرض لمن
يخدمها ثُمَّ قانون استصلاح الأراضي 13 اوت 1983 و فِيهِ يستفيد الفلاح من الارض مَعَ
بقاء ملكيتها للدولة فقانون المستثمرات الفلاحية 8 ديسمبر 1987 و ثانيا المخطط
الوطني لتنمية الفلاحة الريفية و هُوَ مشروع اعتمدته الدولة لِتَطْويرِ الزراعة و مساعدة
الفلاحين و قَد تحقق بفضله انشاء سدود و يبلغ عددها 110 سدا و تطوير حضيرة العتاد
الفلاحي و التشجير لحفاظ التربة ,, و رغم الإنجازات المحقق لَمْ تحقق الجزاء امنها
الغذائي و مازال أمامها بذل جهود أكبر للرفع من الإنتاج الزراعي و الحيواني لتوفير
حاجات السكان المتزايدة

تحميل وضعيات فِي الجغرافيا السنة الرَّابِعَة متوسط docx

للتحميل بصيغة الوورد :

من هُنَا 

تابع كل مَا يَخُصُّ الجغرافيا للسنة الرَّابِعَة متوسط الجيل الثاني من هُنَا :

تابع كل مَا يَخُصُّ شهادة التَّعْلِيم المتوسط 2021 من هُنَا :

ساهم فِي خدمة التَّعْلِيم فِي الجزائر و أرسل لنا ملفاتك لننشرها باسمك عَلَى موقع سلسبيل للتوظيف وَالتَّعْلِيمِ و ذَلِكَ عبر الوسائل التالية:

لَا تتردد فِي ترك تعليق تعبر بِهِ عَنْ استفساراتك و ملاحظاتك .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى