تحضير نص نكبة الاندلس للسنة الثانية ثانوي آداب وفلسفة

الوحدة التعليمية: الحادية عشـر 

 المُسْتَوَى: 2 ثانوي آداب وفلسفة+ 2ثانوي لغات أجنبية
النشــــاط: نص أدبــي
الموضـــوع: نكبة الأندلس أبو البقاء الرندي
السـند التربوي: الكتاب المدرسي ص

تحضير نص نكبة الأندلس أبو البقاء الرندي للسنة الثَّـانِيَة ثانوي آداب

الكفاءة المستهدفة: أن يتعرف المتعلم عَلَى خصائص الرثاء عِنْدَ الأندلسيين ومواطن التجديد فِيهِ
نص تواصلي : نكبة الاندلس

– أتعرّف عَلَى صاحب النص

– مَنْ هُوَ الشاعر ؟
الشاعر هُوَ أبو البقاء صالح بن شريف الرندي، من شعراء القرن السابع الهجري و خاتمة أدباء الأندلس عاصر تساقط المدن الأندلسية فِي أيدي الإسبان و كَانَ لذلك أثر عميق قي نفسه دفعه إِلَى تسجيل تِلْكَ الأحداث ، توفي سنة 696ه

تَقْدِيم النص

– مَا هِيَ مناسبة النص ؟
و عِنْدَ مطلع شمس يوم 2يناير عام 1492م، التقى الملكان فرديناند و إيزابيلا بالسلطان أبي عبد الله الشقي بجانب جامع صغير قريب من النهر ، و هُنَاكَ سلماه ابنه الَّذِي كَانَ مرهوبا، فضمه إِلَى صدره و أخذ يقبله …. ثُمَّ سلم أبو عبد الله آخر ملوك غرناطة مفاتيحها إِلَى الملك قائلا : هَذِهِ المفاتيح هِيَ آخر مَا بقي من سلطان العرب فِي إسبانيا ، خذها فقد أَصْبَحَ لك ملكنا و متاعنا و أشخاصنا.

– أثري رصيدي اللغوي

دهى: يدهى، دهيا و دهى الجزيرة: أصابها أمر عظيم. الحنيفية البيضاء : الدين الإسلامي السمح هيمان: هام هيما و هيوما وهياما و هيمانا ، بالشخص أَوْ بالشيء أحبه: سار فِي الأرض لَا يعلم أَيْنَ يتوجه . كمد: الحزن المكتوم.
أكتشف معطيات النص
3- أكتشف معطيات النص:
س1/ أَيْنَ التمس الشاعر التأسي ؟
ج1/ التمس الشاعر التأسي فِي أن لِكُلِّ بداية نهاية، وَأَن الأحوال لَا تدوم.
س2/ أي شيء دهى الجزيرة ؟
ج2/ دهى الجزيرة أمر لَا يمكن أن يصبر عَلَيْهِ أحد أَوْ ينساه، فقد سقطت أسيرة فِي أيدي الصليبيين.
س3/ مَا المقصود بالجزيرة ؟
ج3/ المقصود بالجزيرة هِيَ الأندلس.
س4/ أَيْنَ تقع المدن الَّتِي ذكرها الشاعر ؟
ج4/ تقع المدن الَّتِي ذكرها الشاعر فِي الأندلس
س5/ مَا الَّذِي أصاب الإسلام والمسلمين فِي الأندلس ؟
ج5/ تحولت المساجد إِلَى كنائس، والمسلمون تراهم مقتولين أَوْ أسرى أَوْ عبيدا.
س6/ مَا الغرض من الاستفهام فِي البيتين: الرابع والخامس ؟
ج6/ الغرض من الاستفهام فِي البيتين هُوَ إظهار الحزن والتفجع.
س7/ هل مد المسلمون فِي شتى الأقطار يد العون إِلَى الأندلس ؟
ج7/ لَمْ يمد المسلمون فِي شتى الأقطار يد العون إِلَى الأندلس، لأنهم كانوا فِي حل ضعف وتمزق.
س8/ ماذا حدث للملوك ورعيتهم فِي الأندلس ؟
ج8/ أَصْبَحَ الملوك ورعيتهم فِي الأندلس عبيدا.

4- أناقش معطيات النص:

س1/ ألف الشعراء رثاء الموتى. فمن يرثي الشاعر فِي النص
ج1/ يرثي الشاعر فِي النص الأندلس
س2/ مَا الفرق بَيْنَ النوعين ؟
ج2/ رثاء الموتى خاص بالإنسان. ورثاء الشاعر رثاء للمدن والحضارات، فهذه قيمة إنسانية تتجاوز الفردية.
س3/ فِي القصيدة تصوير لهدم القيم الإنسانية الأساسية مِنْ طَرَفِ الإسبان. علل
ج3/ لقيم الإنسانية الَّتِي هدمها الإسبان هِيَ أَنَّهُمْ أكثروا القتل والأسر وحولوا الأحرار إِلَى عبيد، والمساجد كنائس.
س4/ كَيْفَ ترى بيئة الشاعر الاجتماعية والتاريخية ؟ وضح.
ج4/ بيئة الشاعر الاجتماعية تعبر عَنْ مَدَى الخراب والدمار وكثرة التقتيل واغتيال الفضيلة فقد كَانَ الإسبان كالوحوش قساة ظالمين. أَمَّا البيئة التاريخية فَهِيَّ انتهاء وجود الحكم العربي الإسلامي فِي الأندلس، وضعف المسلمين فِي بقية الأقطار العربية.
س5/ هل صورت القصيدة بصدق سقوط الأندلس ؟ علل.
ج5/ نعم صورت القصيدة بصدق سقوط الأندلس، لِأَنَّ الشاعر تحدث عَنْ فقدان العرب لِكُلِّ الأندلس مدينة مدينة، ثُمَّ صور تحويل المساجد إِلَى كنائس، وقتل وأسر وبيع أهلها العرب فِي الأسواق.
س6/ تبكي الحنيفة. المحاريب تبكي. وضح أثر الصورتين فِي المعنى.
ج6/ الصورتان وضحتا المعنى وبينته. فهما استعارتان مكنيتان بينتا عمق الجرح الَّذِي أصاب المسلمين وعظم الفجيعة مِنْ خِلَالِ تصوير الجماد باكيا. والمعنوي كذلك.

5- أحدد بناء النص

س1/ مَا نمط النص ؟ اذكر خصائصه.
ج1/ نمط النص هُوَ السردي مَعَ بعض الوصف. أَمَّا خصائصه: ظروف الزمان والمكان الجمل الخبرية، أفعال الحركة، الأفعال الماضية لسرد ألأحداث والمضارعة لوضع القارئ فِي خضم الأحداث، أدوات الربط.
س2/ اذكر الكلمات والعبارات الدالة عَلَى طابع الحزن والأسى.
ج2/ الكلمات والعبارات الدالة عَلَى طابع الحزن والأسى: دهى، هوى، انهد، تبكي، ترثي، يستغيث، عبدان، هاك، أحزان، يذوب القلب، كمد.

6- أتفحص الاتساق والانسجام:

س1/ اذكر عواطف الشاعر فِي النص.
ج1/ عواطف الشاعر هِيَ عواطف الأسى والحزن والإشفاق واليأس والقنوط.
س2/ مَا علاقة البيت الأول بالبيت الأَخِير ؟
ج2/ البيت الأول عبارة عَنْ حكمة، خلاصتها أن لِكُلِّ شيء نهاية وأما البيت الأَخِير فيبين أسباب حزن الشاعر فِي قصيدته لما وقع للمسلمين من نهاية مأساوية يحزن لَهَا القلب ويدمع.
س3/ كرر الشاعر لفظة الإسلام والكفر والمساجد والكنائس. علام يدل ذَلِكَ ؟
ج3/ كرر الشاعر لفظة الإسلام والكفر، والمساجد والكنائس. وهذا يدل عَلَى أن المعركة دائرة بَيْنَ فرقي الحق والباطل، بَيْنَ الإسلام والكفر.

7- أجمل القول فِي تقدير النص:

س1/ مَا موضوع القصيدة ؟ وما هِيَ خصائصه ؟
ج1/ موضوع القصيدة هُوَ رثاء الأندلس.
-/ أهَمُ خصائص الرثاء هِيَ:
– إظهار اللوعة والفراق عَلَى الموتى.
– تعداد خِلَالَ المتوفى وشمائله الكريمة والإشادة بمناقبه مثل الشجاعة والكرم.
– الالتفات إِلَى الحكمة والفلسفة وتبيان صولة الموت وسلطان الفناء.
– ذمّ الدنيا والتذكير بحال القبور ومنازل الموتى.
– الحديث عَنْ الحياة الأخرى وما أعده الله للصالحين من حسن الثواب.
– إبانة عظمة الكوارث الَّتِي لحقت بالبلاد الإسلامية والإمارات والمدن.
س2/ بم تعلل الصدق الفني لَدَى الشاعر مِنْ خِلَالِ النص.
ج2/ لِأَنَّ الشاعر عاش التجربة، وشاهد بلاد الأندلس، وَهِيَ تسقط إمارة بعد إمارة، كَمَا شهد مَا يفعل بالمسلمين منن قتل وسبي، وإكراه عَلَى اعتناق المسيحية.

تابع كل مَا يَخُصُّ اللغة العربية وادابها للسنة الثَّـانِيَة ثانوي من هُنَا :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى