تحضير نص في أرض الجن للسنة الثانية ثانوي

المادة : اللغة العربية و آدابها

الشعبة اداب و فلسفة

الوحدة التَّـاسِعَة : الشعر فِي ظل الصراعات الداخلية عَلَى المنطقة

النشاط : النص الأدبي

الموضوع : فِي أرض الجن لإبن شهيد

تَقْدِيم النص : 

يقول الله تعالى فِي سورة الاعراف : إِنَّهُ يراكم هُوَ وقبيله من حَيْتُ لَا ترونهم 27 .

فقد جعل الله للجن عالما خاصا بِهِمْ بِحَيْثُ لَا يراهم الانسان . و كذلك ميزهم بقدرات خارقة يستحيل عَلَى الانسان محاكاتها فاستعان الكاتب بِهِمْ فِي خياله و السفر لارضهم ليثبت المكانة و المنزلة الَّتِي يرى نفسه احق بِهَا بَيْنَ معاصريه .

– فَهَلْ نجح فِي تخيل ذَلِكَ و استرداد منزلته ؟

– أحس الشاعر أن معاصريه من الأدباء و النقاد لَمْ ينزلوه المنزلة الأدبية الَّتِي رأى نفسه أهلا لَهَا فراح يلتمس التقدير و. التكريم عِنْدَ من هم أعلى قدرا معاصريه

– مَا الغرض من تأليف إبن شهيد لكتاب النوابع و الزوابع ؟

– التوابع جمع تابع و هُوَ الجني و الزوابع هُوَ جمع زوبعة و هُوَ الشيطان و هِيَ رسالة يعرض فِيهَا ابن شهيد صورة للأدب فِي عصره كَمَا يظهر براعته بانتقاد معاصريه و إثبات شاعريته و تفوقه و براعته فِي النيل من خصومه .

 
المطالعة الموجّهة: فِي أرض الجنّ -ابن شهيد –

فِي أرض الجنّ ابن شهيد

تحضير نص فِي ارض الجن لابن شهيد الأندلسي للسنة الثَّـانِيَة ثانوي

أتعرف عَلَى صاحب النص :

– ولد أبو عامر أحمد بن عبد الملك بن شهيد فِي قرطبة سنة 992 م و نشأ فِيهَا و استوزره صاحبها . كَانَ ابن شهيد من أعلم أهل الأندلس و كَانَ متفنّنا بارعا فِي فنونه يظهر تفنّنه فِي طريقة نقده الّتي بنى فِيهَا آراءه عَلَى تأثير نفس الكاتب فِي إنشائه وَفِي تصانيفه الغريبة البديعة أمثال كتاب ” الزّوابع و التّوابع ” أي ” الشّياطين و الجنّ ” توفّي فِي قرطبة سنة 1034 م .

أثري رصيدي اللغوي : 

الدّوّ : البرّيّة

 تصوك : صاك الطّيب و المسك لصقا

 نوافح : نافحة من نفح الطّيب انتشرت رائحته 

 الأكيراح : مكان فِي العراق كَانَت فِيهِ بيوت صغيرة تسكنها الرّهبان 

 السّبلة : الشّارب 

 طرجهارة : فنجانة

 شوساء : شاس الرّجل وشوس ، نظر بمؤخّر عينه تكبّرا

 يتناول : يأخذ بقول الشّعر

 صادعة : ماضية

 قاصل : قاطع 

أكتشــــــف معطيـــــات النــــــص

– من هُوَ زهير ؟ و من هُوَ أبو عامر ؟

– أبو عامر هُوَ ابن شهيد صاحب النّصّ . أمّا زهير بن نُمير فواحد من أصحاب ابن عامر

– لِمَاذَا أراد أبو عامر مقابلة أبي نواس ؟

– لِأَنَّّه كَانَ مشتاقا لرؤيته و رؤية أمثاله من الشّعراء

– مَا موقف أبي نواس من شعر أبي عامر ؟

– كَانَ شديد الإعجاب بشعره و لذلك أجازه

– مَا رأي المتنبّي فِي شاعريّة أبي عامر ؟

– هُوَ الآخر أعجب بشعره و أجازه

– لخص مضمون النص

تلخيص نص فِي أرض الجن للسنة الثَّـانِيَة ثانوي

تسائل إبن شهيد إن كَانَ غي الإمكان أن يلتقي بعض الشعراء ، فذهب زهير يستأذن شيخهم ، و بَعْدَ أَنْ تمت الموافقة ، إنطلق إبن شهيد و تابعه زهير يقطعان الجو و الدو حَتَّى وصلا إِلَى أرض الجن ، فطاف زهير بابن شهيد عَلَى تابع أبي نواس و تابع المتنبي ، فيطلب زهير من ابن شهيد أن ينشد كل من صاحب أبي نواس و صاحب المتنبي . فيعجبا بشعره و يشيدان بِهِ ثُمَّ يجيزانه .

أناقـــــــش معطيــــــات النــــــــص

– هل وفّق الكاتب فِي وصف بيئة كلّ من أبي نواس و المتنبّي ؟ علّل .

– نعم وفق الكاتب فِي وصف كل من بيئة ابي نواس و المتنبي ، فأبو نواس تدل بيئته عَلَى أَنَّهُ رجل لهو و مجون لقول الكاتب : و نزلنا و جاؤ بنا إِلَى بيت قَد اصطفت دنانه …، أَمَّا بيئة المتنبي فتدل عَلَى أَنَّهُ فارس ذو شجاعة لقول الكاتب : وَهُوَ صاحب قنص … وقفنا عَلَى فارس عَلَى فرس بيضاء … إِلَى عنقه

– لِمَاذَا اعتمد ابن شهيد عَلَى النّمط القصصيّ ؟

إعتمد ابن شهيد عَلَى النمط القصصي  لأنه فن يجعل القاريء منجذبا إِلَى الاحداث و مستزيدا من قرئتها و متمتعا بمعرفتها . حَيْتُ تعتمد القصة عَلَى فنيات أهمها : الفكرة أَوْ الموضوع : إثبات الكاتب لمكانته و منزلته الادبية 

الشخصيات : تَتَمَثَلُ الشخصيات الرئيسية فِي هَذِهِ القصة فِي : البطل و هُوَ ابن شهيد و تابعه و هُوَ زهير صاحب ابي نواس و صاحب المتنبي و الشخصيات الثَّانَوِيَة كشيخ زهير و الرهابين .

الحيز الزماني و المكاني : الحيز الزماني فِي هَذِهِ القصة غامض اما الحيز المكاني لَهَا فَقَطْ كَانَ فِي : أرض الجن ، الاكواخ ، دير ، جنة ، الجبل .

العقدة و الحيكة (عنصر التشويق) : و هِيَ نقطة تتأزم فِيهَا الأحداث ، وَكَانَت العقدة هُنَا فِي استعداد ابن شهيد لمقابلة صاحب المتنبي .

الحل : يكمن حل القصة فِي  مجازاة المتنبي لابن شهيد .

– لأيّ شيء يهدف الكاتب مِنْ خِلَالِ النّصّ ؟

يهدف الكاتب مِنْ خِلَالِ النص إِلَى تَعْرِيف القاريء بمقدرته اللغوية و مكانته الادبية الَّتِي لَمْ يلدرها معاصروه ، وَيَهْدِفُ أيضًا إِلَى إمتناع القاريء و تثقيفه

– يتّضح أنّ ابن شهيد فضّل المتنبّي عَلَى أبي نواس ، مَا الدّليل عَلَى ذَلِكَ ؟

أستثمر المُعْطَيات

– مَا نمط النص ؟ اذكر خصائصه الفنية ؟ 

– نمط النص : سردي و من خصائصه الفنية :

– الإكثار من الأحوال و النعوت و الاظافات : متشددة،عظيم،اخبار الخطباء…- إستعمال الفعل الماضي بكثرة : قَالَ ،صاح…- ذكر ظروف المكان والزمان : الأكيراح،دير ،ساعة ..

– مَا مدلول عبارة كأنه قضيب عَلَى كثيب ؟

– هِيَ صورة بيانية نوعها تشبيه حَيْتُ شبه الكاتب صاحب المتنبي بالعمود المركوز عَلَى كثيب الرمل وَوَجَّهَ الشبه بينهما يكمن فِي الثبات و الصلابة و القوة فِي مواجهة الصعاب . فقد وضحت هَذِهِ الصورة المعنى و قربته إِلَى ذهن المتلقي و اعطت جمالية للنص .

 ” فَلَمْ يزل يتقرّاها حتّى وقفنا إِلَى فارس عَلَى فرس بيضاء كأنّه قضيب عَلَى كثيب و بيده قناة قَد أسندها عَلَى عنقه و عَلَى رأسه عمامة حمراء قَد أرخى لَهَا عذبة صفراء فحيّاه زهير فأحسن الرّدّ ناظرا من مقلة شوساء قَد ملئت تيها و عُجبا فعرّفه قصدي و ألقى إِلَيْهِ رغبتي ” .

اذكر صفات المتنبّي .

من صفات المتنبّي : أنّه متكبّر معجب بنفسه

استخرج محسّنا بديعيّا من النّصّ .

من المحسّنات البديعيّة السّجع فِي قوله قضيب عَلَى كثيب

أعرب مَا تحته خطّ فِي النّصّ .

عَمامَةٌ : مبتدأ مؤخّر وجوبا لِأَنَّّه نكرة خبره شبه جملة ، مرفوع و علامة رفعه الضّمّة المنوّنة الظّاهرة عَلَى آخره و هُوَ موصوف

حمراءُ : صفة مرفوعة و علامة رفعها الضّمّة الظّاهرة عَلَى آخرها غير المنوّنة لِأَنَّّها ممنوع من الصّرف

تحضير نصوص اللغة العربية وادابها للسنة الثَّـالِثَة ثانوي من هُنَا :

تابع كل مَا يَخُصُّ اللغة العربية وادابها للسنة الثَّـالِثَة ثانوي من هُنَا :

ساهم فِي خدمة التَّعْلِيم فِي الجزائر و أرسل لنا ملفاتك لننشرها باسمك عَلَى موقع سلسبيل للتوظيف وَالتَّعْلِيمِ و ذَلِكَ عبر الوسائل التالية:

لَا تتردد فِي ترك تعليق تعبر بِهِ عَنْ استفساراتك و ملاحظاتك .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى