تحضير نص الحركة العقلية والفلسفية في الحواضر العربية للسنة الثانية ثانوي آداب

الكفاءة المستهدفة: أن يتعرف المتعلم عَلَى الحركة العقلية والفلسفية فِي الحواضر العربية وأثرها عَلَى الأدب

س/ ماذا يمثل العصر العباسي للحضارة الإسلامية ؟ وكيف كَانَ ازدهارها ؟ وما هِيَ كبرى مجاريها ؟ 

ج/  إنّ العصر العباسي كَانَ العصر الذهبي للحياة الفكرية فِي الحضارة العباسية، وَكَانَ ازدهارها وليد التمازج بَيْنَ ثقافات متعددة، وَكَانَ لِهَذِهِ الحركة الفكرية عِنْدَ العرب ثلاثة مجارٍ كبرى: الفلسفة والكلام والتصوف، وغاية الفلسفة التَّوَصُّل إِلَى المبادئ الأُوْلَى عَنْ طَرِيقِ العلم

ـ وصف العصر العباسي بأنه العصر الذهبي للحياة الفكرية

ـ ازدهرت الحياة الثقافية نتيجة التمازج بَيْنَ الثقافات المتعددة

ـ كَانَ لِهَذِهِ الحركة الفكية عِنْدَ العرب ثلاثة مجاري كبرى: الفلسفة , والكلام , والتصوف

ـ غاية الفلسفة التَّوَصُّل إِلَى المبادئ الأُوْلَى عَنْ طَرِيقِ العلم .

2- أكتشـف معطيات النص

ـ  مَا هِيَ الأمم الَّتِي تغلب عَلَيْهَا العرب ؟ وكيف كَانَت ؟ هل كَانَت لَهُمْ حضارةً ؟ وفيم تمثلت ؟

ـ كَانَت الأمم الَّتِي تغلب عَلَيْهَا العرب فِي الشّام والعراق ومصر وفارس قَد قطعت شوطا بَعِيدًا فِي مضمار الحضارة , فكانت كل مِنْهَا ذات حظ موفور من النظام المدني , والعمران الاقتصادي والرقي الاجتماعي , والتقدم العلمي .

-هل تأثر المسلمون بالعلوم الَّتِي كَانَت عِنْدَ غيرهم ؟

– تأثر المسلمون ببعض العلوم، فدعت الحاجة إِلَى الأخذ بِمَا هُوَ متصل بشؤون المجتمع مباشرة كالطب والحساب والنجوم.

– هل شجع العباسيون العلم والعلماء فِي نقل العلوم وترجمتها ؟ اذكر بعضهم.

– نعم، شجع العباسيون العلماء فِي نقل العلوم وترجمتها بِسَبَبِ الرغبة الشديدة فِي تشجيع البحث عَنْ العلم وترقيته. وَكَانَت الأولوية لعلوم الأعاجم و نقلها و ترجمتها إضافة إِلَى علم النجوم و الفلك و الحساب. وَكَانَ المنصور من الدّعاة إِلَى هَذَا و كَانَ الرشيد كذلك فِي إكرامه للعلماء إِذْ نقل فِي عهده كتاب ” إقليدس” “أصول الفلسفة” و بطليموس فِي الفلك المعروف بـ “المجسطي”، و كَانَ المأمون عالما بارزا ومحبا للفلسفة اليونانية و لِجَمِيعِ علومهم إِذْ بنى”بيت الحكمة” كدار خاصة لِتَوْسِيعِ نطاق الترجمة و جهزها وأشرف عَلَيْهَا بأبرع المترجمين.

– اذكر أهَمُ المراكز العلمية فِي تطوير الحواضر العلمية.

– بغداد، مدينة مروفي أوسط فارس، قاعدة جند بنيسابور، حرّان، المساجد، المؤسسات العلمية، المكتبات، حوانيت الوراقين، معاهد العلم (مكتبة بيت الحكمة ببغداد، مكتبة الحكم الثاني بقرطبة، مكتبة دار العلم بالقاهرة).

 – كَيْفَ يقاس فضل الأمة فِي التقدّم ؟ 

– فِي كلّ كشف عَنْ علم أَوْ تحسين أسلوب وَفِي كل مَا سبق ذكره عبر تاريخهم و حَسَبَ خلفائهم.

ـ بم كَانَ المنصور شغوفا ؟ 

ـ كَانَ المنصور شديد الرغبة فِي علم النجوم 

ـ ماذا نقل فِي عهده ؟

ـ نقل فِي عهده عَنْ الهندية الكتاب المعروف بـ ” السند هند ” 

فِي الفلك ورسائل أُخْرَى فِي الحساب , حملت إِلَى العرب نظام الأرقام الهندية .

– كَيْفَ نشطت الحياة الفكريّة؟ 

– حينما امتزجت العقليتان الفارسية و العربيّة تولدت حياة فكريّة جديدة لَمْ تكن معهودة فِي تَارِيخ العرب إِذْ نشطتها حركة الترجمة فلجا المترجمون إِلَى كتب اليونان و الفرس قصد إثراء و تكييف الزاد المعرفي وفق النّمط الحياتي لَدَى العرب.
– مَا مهام المدنيّة الإسلامية؟
– عرفت المدنية الإسلاميّة تعقدا و تشعبا فِي جميع مجالاتها ممّا أنتج جيلا جديدا و بأسس متينة من رجال الفكر(المعتزلة). اتخذ هَؤُلَاءِ العقل و الفلسفة و المنطق منهجا لَهُمْ ، ومِنْهُ ظهر الكلام أَوْ علم التوحيد(البحث فِي ذات الله و صفاته)
– إِلَى مَا ترجع أسباب النهضة؟
– ترجع أسباب النهضة إِلَى عاملين أساسين هُمَا: ظهور طبقة المعتزلة (واصل بن عطاء ، أبو هذل العلاف) ، و العامل الثاني نشاط حركة الترجمة من اليونانية (مدرسة الترجمة حنين بن إسحاق ، حبيش الأعصم)
– هل رخّصت هَذِهِ النهضة للأدب شيئا ؟
– لَقَدْ لقي الأدب حظا عظيما من النهضة الفكريّة إِذْ تصدرت كتابات الجاحظ و أحمد بن دؤاد لمسات المنطق و الفلسفة ، وَحَتَّى الشّعر لَمْ يكن بمنأى عَنْهَا فنظم المتنبي و ابن الرّومي فِي ذَلِكَ.
– بِمَا تخصصت الحضارة الفارسية فِي التأثير؟
– اتجه أثرها إِلَى تَقْدِيم اللفظ عَلَى المعنى ، الزخرف و التزويق ، و إحداث النغم الموسيقي ، و تخيير الألفاظ و حسن انتقائها ، و من روّاد هَذَا الاتجاه ابن المعتز.

3- أناقـش معطيات النص

– بَيْنَ أثر هَذِهِ الحركة فِي الحواضر العربية ؟

– كَانَ من أثر هَذِهِ الحركة فِي الحواضر العربية خلق جيل من المفكرين كالمعتزلة وفرق أُخْرَى فِي علم الكلام والتصوف.

ـ لَمْ بلغت الحركة العقلية والفلسفية أوجها فِي عهد المأمون ؟

ـ  بلغت الحركة العقلية والفلسفية أوجها فِي عهد المأمون , لأنه كَانَ عالما بارزا, وَكَانَ شديد الرغبة فِي الفسفة , عظيم التقدير لعلوم اليونان , فوقف جهوده العلمية عَلَى الترجمة , وبنى بيت الحكمة , كَمَا استقدم أبرع المترجمين .

– ترصد العرب بدّقّة متناهية بساطا فكريّا بنوا قواعدهم عَلَيْهِ ، فيم تمثل ذَلِكَ؟

– الفلسفة اليونانية و علم الكلام و التصوف ، و الترجمة ، إِذْ شربوا من كلّ رافد يحمل ثمار التقدم و التغيـــير و مَا يتوافق مَعَ العقيدة نسبيا و بتخطيط محكم توصلوا إِلَى مَا يسمى بالحضارة.

– لِهَذِهِ النهضة تأثير عَلَى الأدب، اذكر بعض هَذِهِ التأثيرات ؟

– من مجالات التأثير عَلَى الأدب إخضاع الشعر للمنطق، واعتماد الصبغة اللفظية، والتأثر بالثقافة الفارسية كتحليل الفكرة وتوليد المعنى وتفريغه لأبعد الحدود.
– هل أحكم العرب زمام الأمور و انشغلوا بِمَا يخدمهم؟
– تفرغ العرب لاتخاذ قرار يخدمهم و يلهمهم القوّة الفكريّة ، فأدركوا ذَلِكَ بعد نقلهم و ترجمتهم و تسخير مَا حولهم و السيطرة عَلَيْهِ تمحيصا و غربلة.
– كَيْفَ تنبض حضارة العرب بعقليتها الجديدة؟ وضّح.
– حينما بزغ إِلَى دنيّاها مفكرون حملّوا لواء التجديد من أهل العقل (المعتزلة) فِي النقل و الترجمة فانعكس تراث اليونان و الفرس عَلَى إنتاجهم فظهرت الفلسفة و الحكمة و المنطق لَدَى الكتاب فِي نثرهم و لَدَى الشّعراء شعرهم ، وراح أهل الزخرفة و التزويق و حُسن الصيّاغة فِي ترصيع النتاج و ترصيع العصر ككلّ.
– إِلَى أي مَدَى نجح العرب فِي مسيرتهم؟
– حينما شهد لَهُمْ التَارِيخ بِمَا أنجزوه و حمل لواء العلم مُدَّة قرون أسهمت فِي تقدم الإنسانية. و لَمّْا ننظر بمنظار الموضوعية نَحْوَ الغرب ندرك فضل العرب فِي إسهاماتهم قدما نَحْوَ المكانة المرموقة فِي تَارِيخ الفكر الإنساني. 

4) أستثمر معطيات النص

ـ اذكر ثلاث حاضر علمية فِي العصر العباسي , ثُمَّ بَيْنَ مجال اختصاص كل مِنْهَا .

ـ 1) مرو فِي أواسط فارس 2) جند يسابورفي غربها , غلبت عَلَى الأُوْلَى العناية بالرياضيات والفلك , وانقطعت الثَّـانِيَة للاهتمام بشؤون الطب . 3) وَكَانَت حران مِنْ أَهَمِّ المراكز الَّتِي عنيت بالترجمة .

ـ مَا مآثر المسلمين والعرب فِي هَذَا المجال ؟

ـ إن المسلمين اللَّذِينَ حملوا لواء العلم عدة قرون قَد أسهموا فِي تقدمه , فاستحقوا بِذَلِكَ مكانا مرموقا فِي تَارِيخ الفكر الإنساني .  

– مَا هُوَ نمط النص ؟ وما هِيَ خصائصه ؟

نمط النص تفسيري، وَمِنْ خصائصه: بروز أفعال المعاينة والاستنتاج(فِي الوصف)، واستخدام لغة موضوعية خالية من المواقف الانفعالية، وغياب ضمائر التكلم والخطاب، وإخضاع النص للعقل والمنطق، والتركيز عَلَى الأدلة والوقائع والأمثلة..

– أستخلص و أسجل

– إِلَى أيّ فن أدبي ينتمي ؟

– ينتمي النص إِلَى فن المقال الأدبي.

– مَا مهام الحركة العقليّة ؟ 

– حملت الحركة العقليّة مظاهر تجديدية شملت الأدب فأُثريّ نثره و نظمه و خُضع للتجربة الفلسفية ، و عُزّز بجمال العبارة و إشراقها و مَا تحمله من معاني ترتاح حين سماعها الآذان و تطمئن مَعَ ذكرها القلوب.

– هل كَانَ للحركة العقلية دور إيجابي عَلَى الأدب ؟

– كَانَ للحركة العقلية والفلسفية فِي الحواضر العربية دور کَبِير عَلَى الأدب بقسميه: النثر و الشعر .
– حدّد مظاهر البيئة.
– بيئة عربية تتخللها رتوشات و لمسات المدنية و الرّقي ّ الفكريّ و التقدّم العلميّ فِي الفلسفة و المنطق و تطويعهما للكتابة و الشّعر.
– أدرك العرب غايتهم عبر كفاح مستلهم من حضارات؟؟؟.وضّح.
– اليونان،الفرس امتصّ العرب مِنْهُمْ مَا يخدمهم و يزكي أحوالهم و يلهمهم القوّة الروحية و العلمية و الإستراتجية لتكوين حضارة تحت عرش تترصع حواشيه ذهبا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى